يرعاه الأمير سعود بن نايف «بر الشرقية» تنظم الملتقى 12 للجهات الخيرية اليوم

حمدان سفر - الخبر

يرعى الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس إدارة جمعية البر بالمنطقة الشرقية حفل افتتاح اللقاء السنوي الثاني عشر للجهات الخيرية بالمنطقة الشرقية، صباح اليوم الأربعاء في فندق ميرديان الخبر، وذلك تحت عنوان (رضا المستفيد).

صرح بذلك الدكتور عبدالله بن حسين القاضي الأمين العام لجمعية البر بالمنطقة الشرقية المشرف العام على اللقاء.

وأضاف القاضي إنّ الجمعية قد دأبت على عقد هذا اللقاء سنوياً منذ أكثر من (12) عاماً سعياً لتجسير العلاقات وتوثيقها فيما بين الجهات العاملة في ميادين البر والخير من جهة وبينها وبين المتبرعين من جهة أخرى، كما يهدف إلى تبادل الخبرات والتجارب والاطلاع على المشاريع الناجحة وتطبيقها والاستفادة منها في تطوير العمل الخيري وآلياته سعياً لتحقيق الأهداف النبيلة التي تسعى إليها مؤسسات العمل الخيري وجهاته.

وأوضح الدكتور القاضي أنّه من المتوقع أن يبلغ عدد المشاركين في اللقاء هذا العام أكثر من (800) مشارك ومشاركة من ممثلي الجمعيات والجهات الخيرية في المنطقة الشرقية وأنحاء المملكة، إضافةً إلى العديد من الباحثين والمهتمين بالعمل الخيري ودراساته وتطبيقاته.

وبيّن أمين عام الجمعية أنّ اللقاء يُعقد على مدى يومي الأربعاء والخميس 23-24/6/1435هـ، مشيرا الى أنه سبقه أمس عقد دورات تدريبية بعنوان (رضا المستفيد)، كما تشهد الجلسات عدداً من المحاضرات والندوات المتخصصة، وتتضمن أيضاً عرضاً لتجارب ناجحة في هذا المجال، إضافةً إلى ورشة مخصصة للنساء تحت عنوان (كيفية تحقيق رضا المستفيد).  وأكد الدكتور القاضي أنّ استمرار انعقاد الملتقى يأتي تنفيذاً لتوجيهات الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس إدارة جمعية البر بالمنطقة الشرقية. معبراً عن بالغ شكره وتقديره وامتنانه للرعاية الكريمة التي يلقاها العمل الخيري في المنطقة من لدن أمير المنطقة الشرقية ومن نائبه الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد نائب أمير المنطقة الشرقية نائب رئيس مجلس إدارة الجمعية- حفظهما الله.